القائمة الرئيسية

نظم إدارة بيئات التعلم الافتراضية

321

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ... اشترك الآن

ساعد وجود نظم لإدارة التعلم الإلكتروني “Learning Management Systems – LMS” كل من المعلم والمتعلم على التواصل، وجعل عملية التعليم أكثر كفاءة وسرعة، كما أتاحت للمعلم أن يعطي ملاحظاته لأكبر عدد من المتعلمين في نفس الوقت، كما تعد برمجيات نظم إدارة التعلم الخاصة بمجال التعليم والتعلم الإلكتروني عنصرًا محفزًا لكل من المعلم والمتعلم لاستخدام الإنترنت في التعليم.

وتعرف نظم إدارة التعلم الإلكتروني بأنها أنظمة تعمل كمساند ومعزز للعملية التعليمية بحيث يضع المدرس المواد التعليمية من محاضرات وامتحانات ومصادر في موقع النظام، كما أن هناك حافظة لأعمال المتعلمين “E-Portfolios” وغرفًا للنقاش وغيرها من الخدمات الإلكترونية الداعمة للمادة الدراسية، هذه النظم يطلق عليها أحيانًا اسم بيئات التعلم الافتراضية “Virtual Learning Environments”

ويمكن نظام إدارة التعلم الإلكتروني المؤسسة التعليمية من إدارة وتنظيم واستخدام وتسويق الدورات والبرامج الدراسية والمعدة بطريقة التصميم الإلكتروني للمدارس والمعاهد والكليات والجامعات. وبذلك تعد نظم إدارة التعلم الإلكتروني حل استراتيجي للتخطيط والتعلم وإدارة جميع أوجه التعلم في المنشأة بما في ذلك البث الحي “Online” أو الفصول الافتراضية “Virtual Classroom” أو المقررات الموجهة من قبل المعلمين؛ وهذا سيجعل الأنشطة التعليمية التي كانت منفصلة ومعزولة عن بعضها تصبح تعمل وفق نظام مترابط يسهم في رفع مستوى التعلم.

لذلك هناك نظامان لإدارة التعليم يعرف الأول باسم “LMS” والثاني يعرف هو “LCMS” ويمكن تعريف الفرق بين نظام إدارة التعليم ونظام إدارة المحتوى التعليمي بأن الأول يعني بإدارة الأشخاص والمتدربين والمدربين، بينما الثاني يعني بالتحكم بإدارة المحتوى التعليمي الذي ينبغي منحه للمتدربين والوقت المناسب لذلك والأنشطة المرافقة للمحتوى وكلا النظامين يعملان جننًا إلى جنب بشكل متكامل ولا يجوز فصل أحدهما عن الآخر عند التطبيق والاستخدام.

error: يرجى قراءة المحتوى من الموقع : )